الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هام جدا:كتب التنمية البشرية العربي... أم الأجنبي!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
EsLaM
مدير عام الموقع
مدير عام الموقع
avatar

عدد المشاركات : 130
تاريخ الإنضمام : 08/02/2011
العمر : 29

مُساهمةموضوع: هام جدا:كتب التنمية البشرية العربي... أم الأجنبي!!   الخميس مارس 31, 2011 9:07 am

بسم الله الرحمن الرحيم

هل مررت قبل ذلك على مائدة كتب التنمية البشرية؟ إذن أخبرنا أي طبق ستتناوله العربي أم الأجنبي؟

إنه غذاء عقولنا الذي لا نشبع منه، واسمحوا لي بأن آخذكم في جولة إلى مائدة كتب التنمية البشرية، والملاحظ أن الكتب الأجنبية منها تتمتع بسحر خاص وأهم مميزاتها:


التخصص
عند البحث عن كتب تطوير الذات تجد أن الكُتّاب الأجانب أخذوا جوانب جديدة وفروعاً في مجال تطوير العمل؛ فهناك الكتب التي تناقش كيفية إقناع الأشخاص في العمل في حدود مدة زمنية معينة، وأيضاً كتب التواصل الفعال مثل كتاب "كيف تتحدث مثل الرابحين" وبه 21 قاعدة بسيطة لتحقيق النجاح في التواصل اليومي لـ"ستيف ناكاموتو"، وكتاب "التحدث بطلاقة" لتنطلق في الكلام عندما تريد عرض شيء أمام الجمهور وإقناعهم به؛ بالإضافة إلى كتب لتحقيق الرضا الوظيفي من خلال كتب مثل "خمس دقائق مفيدة في العمل" من تأليف د.جيفري برانتي، وكذلك كتاب "السعادة في العمل" للكاتبة صوفي روان.

وتجد أن هناك نفس الموضوع؛ ولكن له تخصص بالنسبة للرجل وبالنسبة للمرأة، كما في كتاب "قوة التركيز للمرأة" لـ"فران هيويت" و"لس هويت"، وتجد أيضاً كتاب "قوة التركيز للرجل".

كما أن الكتاب الشهير والذي حقق نسبة مبيعات مرتفعة "الرجال من المريخ والنساء من الزهرة " لـ"جون جراي"، وقد أصدر له أجزاء أخرى من مثل "لماذا يتصادم المريخ والزهرة؟" لتحسين العلاقة إزاء الضغوط بين الجنسين، وكتاب "المريخ والزهرة معاً إلى الأبد" لإكساب المهارات من أجل حب دائم.


من قلب الأحداث يأتي التأثير
الكتب الأجنبية عند تناولها لأي موضوع لا تكتفي بذكر معلومات نظرية أو آراء الكاتب ونظرته فقط؛ وإنما تنبثق من تجارب حقيقية وحوارات تنقل بدقة وببراعة لتعبر بصدق عن الواقع، وكأنك تطّلع على حياة البشر الحقيقية لتجد نفسك تتعجب من مدى واقعية الكتاب؛ فقد لا يترك لك جانباً إلا ويعطيه حقه من الأمثلة الواقعية، وهذا كان بمثابة الشعلة الجذابة التي تضع وساماً على تلك الكتب بأنها أكثر الكتب مبيعاً في العالم.

وفي ذلك يحضرني مثال د. جون جراي في كتابه "الرجال من المريخ والنساء من الزهرة" في نقله للحوارات بين الأزواج في المواقف المختلفة، ويوضح لنا الخطأ الذي يحدث في تلك الحوارات، وما يخفى علينا من طريقة التعبير عن الرغبات والمشاعر في الظروف المختلفة؛ فيحاول الكاتب في ذلك أن يأخذ بأيدينا حتى نرى الوجه الآخر للقمر، وأن ننظر من وجهة نظر الطرف الآخر، والتي من الممكن أن تختلف كلياً عن الطريقة التي ننظر بها إلى المشكلة أو حتى إلى أنفسنا.

وكما يقول المترجم؛ فإن الكتاب جاء نتيجة خبرات علاجية عميقة ودراسات ميدانية وتحليل لبيانات جمعت من عينة كبيرة، ومن ناحية أخرى؛ فإن الكتاب للقارئ العادي غير المتخصص، وينقل له المعرفة العلمية بلغة سهلة الفهم وبطريقة ظريفة ممتعة تناسب جميع الأذواق.


أفكار جديدة... لقراءة سعيدة
يجتهد الكُتاب الأجانب في إبراز ما لديهم من قدرات لإبداع كتب تنمية من طراز مختلف جداً؛ فلا تكون كتبهم على نمط واحد؛ فتجد أنك أمام أفكار منوعة ليس في مضمونها فحسب؛ إنما في طريقة عرض الكتاب أيضاً.

ففي كتاب "الأفكار العصرية لتخطّي الآلام الحياتية" تعرّض (لويز هاي) أفكارها بطريقة مميزة جداً تجعلك مضطراً عند تصفحك لكتابها لأول مرة أن تقف متأملاً لأسلوبها المبتكر، والذي تعرض من خلاله حوالي 126 فكرة بطريقة عصرية جداً تتناسب وبشدة مع القارئ السريع أو الملول أو حتى من لا تستهويه القراءة؛ متزامنة مع إيقاع العصر السريع وظاهرة القراءة الــ (تيك أواي).

تقول لويز في كتابها "اشرع فوراً في قراءة الكتاب من أي صفحة؛ فهذا لا يهم".

أتدري لماذا؟ هذا لأن الكاتبة وببساطة عرضت أفكارها من خلال أن تضع الفكرة في كبسولة وتتحدث عنها في أقل من صفحة، والصفحة المقابلة لها تضع فيها عبارة واحدة فقط تركز على قوة الفكرة، وتستخلص أهم ما كتبته عنها، ليصبح كتابها في النهاية مرجعاً لطيفاً لكل أزمة تقابلها فكرة في حياتك؛ فلا تحتاج إلى قراءة كتابها بشكل متكامل أو تدريجي حتى لا يضيع منك فائدة.


اسأل طبيب
وتنصح د/ غادة الخولي -استشارية الطب النفسي جامعة عين شمس- بقراءة الكتب الأجنبية وتشيد بأنها تحتوي على الفائدة وخبرة أعلى من الكتب العربية والتي لا تزال في بداية النهوض والتطور.


هذا الكتاب أحبه وهذا الكتاب أريده
وعلى الصعيد الآخر؛ فإن الكتب العربية تحمل ما يميزها في أنها تولد من رحم المبادئ الإسلامية والقيم التي نشأنا عليها؛ فتجد الكتاب يستشهد بالآيات القرآنية والأحاديث؛ فتجد نفسك في جو راقٍ من الروحانية والاطمئنان الداخلي إلى أفكار لا تنتزعك من عقائدك وثقافتك.

هناك من القراء من يفضل الجمع بين النوعين من الكتب حتى يحقق الاستفادة القصوى من كل منهما.

الخيار لك في النهاية... والأهم من ذلك أن تنتقي الأفكار التي تناسبك، وتحدد وجهتك حتى تجد ضالتك بالشكل الذي تريده.



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
هيا معا نسير خطا تلو الاخرى الى طريق النجاح....................اسلام موسى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsalam.dahek.net
 
هام جدا:كتب التنمية البشرية العربي... أم الأجنبي!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شركة السلام للاستيراد والتسويق والتوظيف :: منتديات التنمية البشرية :: كتب ومحاضرات-
انتقل الى: